اخبار كرة القدم

حصريا: واقعة طرد وسخرية وعرض خطبة.. مواقف لا تنسى فى مشوار أول محكمة بالدورى

حصريا من موقع اخبار كورة

ظهرت المحكمة شاهندة المغربى كحكم رابع فى مباراة المقاولون العرب وإيسترن كومبانى فى الأسبوع الأول من عمر الدورى العام، وهى ليست المرة الأولى حيث سبق وظهرت كحكم رابع أيضا فى مباراة بيراميدز وإف سى مصر فى الدورى الماضى، كما سجلت الظهور الأول فى مباراة الاتحاد والنصر بكأس مصر.

وهناك بعض المواقف التى لا تنساها الحكمة شاهندة المغربى خلال مسيرتها مع التحكيم فى مصر، خاصة أن الجماهير لم تتعود حتى الآن على فكرة المحكمات السيدات لمباريات كرة القدم الرجالية.


وتقول شاهندة المغربى إنها فى بداية مشوارها مع التحكيم كانت تتعرض لتعلقيات سلبية من اللاعبين حين تُسند إليها إدارة مباراة فى دورى كرة القدم للرجال فى القسم الثالث أو الثانى، وكانت تفهم جيدا ما يتردد وما تظره الأعين، لكنها كانت تتعامل مع هذه المواقف من خلال الرد فى الملعب واتخاذ قرارات صحيحة وحاسمة، لتتحول الانتقادات فى النهاية إلى إشادة عقب المباريات.


وتعرضت الحكمة المصرية لموقف شديد الصعوبة فى إحدى المباريات، حين قام أحد اللاعبين العرب بالبصق عليها، بعد تحذيره من التهور بعد تدخله بعنف ضد أحد اللاعبين، لكن بعد قيامه بالبصق أشهرت فى وجهه البطاقة الحمراء فورا.

الحكام

أما عن المواقف الطريفة التى تعرضت لها، فتقول شاهندة المغربى، الحكمة الدولية، أنها تتعرض أحيانا لبعض المواقف الطريفة، منها أن أحد المدربين تقدم لخطبتها فى إحدى المباريات.

وأوضحت شاهندة، خلال تصريحات تليفزيونية، “أحد المدربين تقدم لخطبتى فى إحدى المباريات عن طريق زميلتى وقلت لها إننى أعتذر له ومر الموقف بشكل لطيف، وأن هناك حكاما رجال يتزوجون من محكمات سيدات ويساعدون بعضهم البعض للنجاح فى المجال”.

تم النشر بواسطة: أخبار كورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى